TheBest
عزيزى الزائر مرحبا بيك فى منتديات الافضل سجل وحمل جميع الادعية و التلاوات القرأنية و الالعاب والبرامج وشارك معانا في الحورات والمناقشات وكل ما تريده سوف تجدو باذن الله


لتحميل الادعية و التلاوات القرانية و المشاركة في الحورات المواضيع المفيدة ومعرفة احدث الاخبار و أحدث الألعاب و البرامج الكاملة علي منتدي الأفضل وبس
 
الرئيسيةالرئيسية  الافضلالافضل  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  دخولدخول  

شاطر | 
 

 قف.......!!!!واقرأها بإخلاص...

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
elmalak
عضو متطور
عضو متطور
avatar

ذكر عدد المساهمات : 467
العمر : 28
العمل/الترفيه : غير متاح حاليا
المزاج : رايق جدا
sms : My SMS The best
رقـــــم الـعـضــويــه : 2122
نقاط التميز للعضو : 30
السٌّمعَة : 7
نقاط : 16178
تاريخ التسجيل : 27/02/2009

مُساهمةموضوع: قف.......!!!!واقرأها بإخلاص...   الأحد أغسطس 02, 2009 5:10 pm





تفسير هذه الآية تفسير رائـــــــــــــــــع جدا وفي القرآن الكريم ماهو أروع وأروع..

ولكن....
للأسف قل من يبحث ويغوص في تفسير الآيات
رغم انه لا يفقه ما يقرأ من الآيات...

فأردت أن يكون تفسير هذه الآية دفعه لنا جميعا لنقرأ ونطلع ونغـــــــــــوص في هذا البحر العميق الملئ باللآلئ والجواهر الثمينة والرائعة....


قال تعالى "في سورة الانبياء":
( وداود وسليمان إذ يحكمان في الحرث إذ نفشت فيه غنم القوم وكنا لحكمهم شاهدين( 78) ففهمناها سليمان وكلا آتينا حكما وعلما وسخرنا مع داود الجبال يسبحن والطير وكنا فاعلين (79) وعلمناه صنعة لبوس لكم لتحصنكم من بأسكم فهل أنتم شاكرون (80) ولسليمان الريح عاصفة تجري بأمره إلى الأرض التي باركنا فيها وكنا بكل شيء عالمين (81)ومن الشياطين من يغوصون له ويعملون عملا دون ذلك وكنا لهم حافظين ( 82 ))

رويَ عن ابن مسعود قال:
في قوله : ( وداود وسليمان إذ يحكمان في الحرث إذ نفشت فيه غنم القوم )

"الحرث" كرم قد أنبتت عناقيده ،
"نفشت فيه" أفسدته.

قال: فقضى داود بالغنم لصاحب الكرم،
فقال سليمان : غير هذا يا نبي الله!
قال: وما ذاك؟
قال : تدفع الكرم إلى صاحب الغنم ، فيقوم عليه حتى يعود كما كان ، وتدفع الغنم إلى صاحب الكرم فيصيب منها حتى إذا كان الكرم كما كان دفعت الكرم إلى صاحبه ، ودفعت الغنم إلى صاحبها ، فذلك قوله : ( ففهمناها سليمان ) أي الحكومه او القضيه,ولم يعاتب داود على حكمه .


وهكذا رويَ عن ابن عباس قال : فحكم داود بالغنم لأصحاب الحرث ، فخرج الرعاء معهم الكلاب ، فقال لهم سليمان : كيف قضى بينكم؟ فأخبروه ،
فقال : لو ولِيت أمركم لقضيت بغير هذا! فأخبر بذلك داود ، فدعاه فقال : كيف تقضي بينهم؟ قال أدفع الغنم إلى صاحب الحرث ، فيكون له أولادها وألبانها وسلاؤها ومنافعها ويبذر أصحاب الغنم لأهل الحرث مثل حرثهم ، فإذا بلغ الحرث الذي كان عليه أخذ أصحاب الحرث الحرث وردوا الغنم.


ورويَ عن مسروق قال : الحرث الذي نفشت فيه الغنم إنما كان كرما نفشت فيه الغنم ، فلم تدع فيه ورقة ولا عنقودا من عنب إلا أكلته ،
فأتوا داود ، فأعطاهم رقابها ،
فقال سليمان : لا بل تؤخذ الغنم فيعطاها أهل الكرم ، فيكون لهم لبنها ونفعها ، ويعطى أهل الغنم الكرم فيصلحوه ويعمروه حتى يعود كالذي كان ليلة نفشت فيه الغنم ، ثم يعطى أهل الغنم غنمهم ، وأهل الكرم كرمهم .

وقولهوكلا آتينا حكما وعلما)
تلافياً لما قد يظن بعضهم ان داود اقل من ولده في العلم والحكم.

وقوله : ( وسخرنا مع داود الجبال يسبحن والطير وكنا فاعلين ) : وذلك لطيب صوته بتلاوة كتابه الزبور ، وكان إذا ترنم به تقف الطير في الهواء ، فتجاوبه ، وترد عليه الجبال تأويبا;

وقوله : ( وعلمناه صنعة لبوس لكم لتحصنكم من بأسكم )
يعني صنعة الدروع .

قال قتادة : إنما كانت الدروع قبله صفائح ، وهو أول من سردها حلقا .
كما قال تعالى : ( وألنا له الحديد أن اعمل سابغات وقدر في السرد )
[ سبأ : 10 ، 11 ]
أي : لا توسع الحلقة فتقلق المسمار ، ولا تغلظ المسمار فتقد الحلقة;

ولهذا قال : ( لتحصنكم من بأسكم )
يعني : في القتال ،

( فهل أنتم شاكرون )؟؟

أي : نعم الله عليكم ، لما ألهم به عبده داود ، فعلمه ذلك من أجلكم .

وقوله : ( ولسليمان الريح عاصفة )
أي : وسخرنا لسليمان الريح العاصفة ،

( تجري بأمره إلى الأرض التي باركنا فيها ) يعني أرض الشام ،
( وكنا بكل شيء عالمين )
وذلك أنه كان له بساط من خشب ، يوضع عليه كل ما يحتاج إليه من أمور المملكة ، والخيل والجمال والخيام والجند ، ثم يأمر الريح أن تحمله فتدخل تحته ، ثم تحمله فترفعه وتسير به ، وتظله الطير من الحر ، إلى حيث يشاء من الأرض ، فينزل وتوضع آلاته وخشبه ،
قال الله تعالى : ( فسخرنا له الريح تجري بأمره رخاء حيث أصاب )
[ ص : 36 ]
وقال ( غدوها شهر ورواحها شهر )
[ سبأ : 12 ] .


ورويَ عن سعيد بن جبير قال:
كان يوضع لسليمان ستمائة ألف كرسي ، فيجلس مما يليه مؤمنو الإنس ، ثم يجلس من ورائهم مؤمنو الجن ، ثم يأمر الطير فتظلهم ، ثم يأمر الريح فتحمله صلى الله عليه وسلم.

وقال عبد الله بن عبيد بن عمير : كان سليمان يأمر الريح ، فتجتمع كالطود العظيم ، كالجبل ، ثم يأمر بفراشه فيوضع على أعلى مكان منها ، ثم يدعو بفرس من ذوات الأجنحة ، فترتفع حتى تصعد على فراشه ، ثم يأمر الريح فترتفع به كل شرف دون السماء ، وهو مطأطئ رأسه ، ما يلتفت يمينا ولا شمالا تعظيما لله عز وجل ، وشكرا لما يعلم من صغر ما هو فيه في ملك الله تعالى حتى تضعه الريح حيث شاء أن تضعه.

وقوله : ( ومن الشياطين من يغوصون له )
أي : في الماء يستخرجون اللآلئ وغير ذلك.
( ويعملون عملا دون ذلك )
أي : غير ذلك ،
كما قال تعالى : ( والشياطين كل بناء وغواص ] وآخرين مقرنين في الأصفاد ).
[ ص : 37 ، 38 ].
وقوله : ( وكنا لهم حافظين )

أي : يحرسه الله أن يناله أحد من الشياطين بسوء ، بل كل في قبضته وتحت قهره لا يتجاسر أحد منهم على الدنو إليه والقرب منه ، بل هو محكم فيهم ، إن شاء أطلق ، وإن شاء حبس منهم من يشاء; ولهذا قال : ( وآخرين مقرنين في الأصفاد )
[ ص : 37 ، 38 ].
منقول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
weza
عضو ماسي
عضو ماسي
avatar

ذكر عدد المساهمات : 2065
العمر : 26
العمل/الترفيه : صايع بدور على صديق بجد
المزاج : حزين سعيد
sms : My SMS يااااااااااااااااااارب اهدنى The best
رقـــــم الـعـضــويــه : 2437
البلد :
نقاط التميز للعضو : 100
السٌّمعَة : 16
نقاط : 18008
تاريخ التسجيل : 03/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: قف.......!!!!واقرأها بإخلاص...   الأحد أغسطس 02, 2009 5:38 pm


تسلم ملاااااااااااااااااااااااااااك

تقبل مرورى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
قف.......!!!!واقرأها بإخلاص...
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
TheBest :: المنتديات الاسلامية :: منتدي المواضيع الدينية-
انتقل الى: